روضة نبراس الكرامة

اهلاً وسهلاً بجميع منسوبي الروضة والزوار الكرام
روضة نبراس الكرامة

رياض اطفال

عــــزيزتي الأم :لقد بدء التسجيل للفصل الدراسي الجديد فعلى الراغبين بالإنضمام المبادره بالتسجيل رسالتنا : أن نكون صرحاً تعليمياُ متميزاُ رؤيتناُ : تخريج أجيال محبة للعلم
عن الإمام الصادق عليه السلام: ((بادروا إلى أولادكم بالحديث قبل أن يسبقكم إليهم المخالفون)).
من كوارث البشر انهم قد يعصفون بكل تاريخك المشرق مقابل موقف واحد لم يعجبهم
قال الإمام الصادق (ع): إن خير ما ورث الآباء لأبنائهم الأدب لا المال، فإن المال يذهب والأدب يبقى.
قال الامام علي عليه السلام .إِنْ لَمْ تَكُنْ حَلِيماً فَتَحَلَّمْ، فَإِنَّهُ قَلَّ مَنْ تَشَبَّهَ بَقَوْمٍ الْأَ أَوْشَكَ أَنْ يَكُونَ مِنْهُمْ.
يــــقوول الاماام علي عليه السلام مروا أولادكم بطلب العلم.

    قصه المهر الصغير

    شاطر

    ????
    زائر

    قصه المهر الصغير

    مُساهمة من طرف ???? في الخميس 8 ديسمبر - 21:00

    المهر الصغير


    كان في قديم الزمان مهر صغير وأمه يعيشان في مزرعة جميلة حياة هادئة وهانئة، يتسابقان تارة ويرعيان تارة أخرى ، لا تفارقه ولا يفارقها ، وعندما يحل الظلام يذهب كل منهما إلى الحظيرة ليناما في أمان وسلام



    وفجأة وفي يوم ما ضاقت الحياة بالمهر الصغير ، وأخذ يحس بالممل ويشعر أنه لميعد يطيق الحياة في مزرعتهم الجميلة ، وأراد أن يبحث عن مكان آخر. قالت لهالأم حزينة : إلى أين نذهب ؟ ولمن نترك المزرعة ؟, إنها أرض آبائنا وأجدادنا



    ولكنه صمم على رأيه وقرر الرحيل ، فودع أمه ولكنها لم تتركه يرحل وحده ، ذهبتمعه وعينيها تفيض بالدموع .
    وأخذا يسيران في أراضي الله الواسعة ، وكلما مرا علىأرض وجدا غيرهما من الحيوانات يقيم فيها ولا يسمح لهما بالبقاء...



    وأقبل الليل عليهما ولم يجدا مكاناً يأويا فيه ، فباتا في العراء حتى الصباح،جائعين قلقين ، وبعد هذه التجربة المريرة



    قرر المهر الصغير أن يعود إلى مزرعتهلأنها أرض آبائه وأجداده ، ففيها الأكل الكثير والأمن الوفير ،فمن ترك أرضه عاش غريباً


      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 22 سبتمبر - 12:02